الحاضرون :
16
/ الزائرون :
57
   
 

مرحبا بكم في قلوب دوت كوم الموقع العربي المجاني للتعارف و الحوار , تعارف صداقة تعارف زواج و تعارف حب , تعارف في كامل أنحاء العالم, تعارف في كل الدول العربية ... نتمنّى لكم وقت ممتع في صفحات قلوب دوت كوم

 
Google
 
أجب على هذا السؤال
أطلب حذف هذا السؤال
اخر سؤال لي عند ظاهره ارجو محاربتها ... اما الان احضرتلكم قصه ربما تشرح قليل من كثير حول هذه
وروحت البيت وانا معايا مصيبة مش عارف اعمل فيها ايه اسمها أمل طبعا انا كنت قرفان منها اخر قرف ومش طايق نفسي و اول ما وصلنا العمارة، حاولت استعبط كريم: اوكي اشوفكم بكرة لاني تعبان وما نمتش من امبارح عشان نشوف ها نعمل ايه أمل: بكره ايه يا روح ماما، اتفضل ادامي وريني الشقة اللي ها تتنيل وتسكني فيها كريم: تسكني فيها؟!!!!! أمل: انت ها تستعبط من أولها اتجر ادامي يا زف … و قامت زقاني ادامها على السلم فوقعت على الارض أمل: رجالة ايه دي ، وقامت تفه عليا قمت ساعتها من مكاني وانا مندهش من اللي بيحصل، بس مش قادر ارد واللي زاد من ده كمان كان باين عليها جامدة لدرجة ان الزقة رمتني على وشي علطول قمت وانا مطاطي راسي وطلعت من سكات فتحت الشقة ودخلت أمل هي وامها كريم: بصى بقى، انا واففت على اللكلام اللي حصل في القسم عشان أخلص من الموقف ده، انتي مش ها تباتي هنا، وشوفي عايزة كام وكل واحد يروح لحاله أمل: تصدق انك واطي وشكلك كده من النوع اللي ما بيجيش الا بالشبشب وقامت قالعة الشبشب اللي في رجليها وهات يا ضرب على دماغي ووشي وقفايه لحد لما وقعت على الارض حاولت اني ارد الضرب واوقفها عند حدها، بس اول مرة أشوف واحدة بالجبروت والقوة دي، ولقيت نفسي عمال انضرب في كل حته من جسمي بالشبشب واول ما وقعت على الارض لقيت شلاليط عمال ترفسني وتشوطني وكل ما اجي اقوم تقوم دايسا على وشي برجليها و فعصاني في الارض لحد ما بدأ الضرب يخف شوية وانا مرمي تحت رجليها زي الحشرة وجيت اقوم تاني لقيت رجليها بتدوس على خدي وبتفعصني في الارض جامد أوي المرة دي و لا كأنها بتفعص صرصار أمل: عشان تعرف انك مجرد حشرة ممكن أفعصها بصباع رجلي الصغير كريم: أبوس رجليكي ارحميني أمل: بقى كنت عايزه كام وكل واحد يروح لحاله كريم: ما كانش قصدي صدقيتني، أمل: عرفت أنا ايه من هنا و رايح كريم: عرفت أمل : عرفت حاف كده يا زبالة كريم: عرفت يا حبيبتي أمل: ستك وتاج راسك يا معفن، حبيبتك دي تنساها خالص يا زبالة كريم: حاضر يا ستي، عرفت خلاص أمل: عرفت ايه يا حمار كريم: عرفت انك ستي وتاج راسي أمل ( وهي بتفعص فيه اكتر): وانت ايه يا حشرة كريم: حشرة تحت رجليكي يا ستي أمل: وايه كمان كريم: وخدامك جنابك يا ستي أمل: ماشي يا خدامي، بوس رجل ستك كريم: لو تسمحي وتشيلي رجلك من على راسي يا ستي أمل: اه ماشي، كنت نسيت انك مرمي تحتها. كريم (اول ما امل رفعت رجليها، قام نام على بطنه) وهات يا بوس في كل حته في رجليها، هي رجليها كانت سمرة على بياض، بس طرية و ملبنة وكل ما أيوس حتة الاقي شفايفي بتغوص فيها كانت أول مرة في حياتي اتعرض للذل ده، والغريب، اني من خوفي فعلا من جبروتها كنت ببوس بحرقة وذل شديد. وبعد شوية بان عليها انها زهقت، قامت رافساني برجليها بعيد أمل: يا لا وريني فين غرفة النوم قام كريم من مكانه وبدأ يعدل هدومه، لقى مرة واحدة الشبشب بيرزع على وشه أمل: يالا يا نيلة انت لسه ها توقفني جنبك لما تعدل هدومك كريم: حاضر يا أمل لقيت الشبشب بيرزع على وشي تاني وهات يا ضرب أمل: شكلك كده غبي وما بتتعلمش يا هباب، ده انا لو كنت بعلم في حمار كان زمانه اتعلم، ستك أمل يا حيوان، فاهم لا لأ كريم: اسف يا ستي ما كانش قصدي أمل: ما كانش قصدك ايه بس ، ده انت باين عليك ما بتجيش غير بالشبشب فوق نافوخك كريم : اخر مرة حرمت صدقيني و بدأت أعيط (أبكي ) من كتر الضرب و التهزيئ أمل: يالا ادامي وريني اوديت النوم يالا يا عرة الرجالة، عشنا وشفنا رجاله بتعيط، يا لا (بصراحة انا اول مرة أشوف واحدة كده، واضح طبعا ان البيئة اللي اتربت فيها خلتها جامدة، غير لان مستوى تعليمها ووضعها الاجتماعي ما كانش عالي ، كان بيخلي أسلوبها عنيف، والنوعية دي لما بتتمكن وتركب على الراجل، بتذله وتحتقره لاقصى درجة) كريم: هي دي اوديت النوم (غرفة النوم) يا ستي أمل: روح قول لماما تيجي كريم: حاضر يا ستي كريم: ممكن اوري حضرتك اوديت النوم ، أمل مستنية حضرتك هناك أم أمل كانت كل ده بتتفرج على الشقة وسايبه بنتها توضبني أم أمل: ادامي يالا، دا انت اتكلتبلك عمر جديد النهارده ، انت عارف لو ما كنتش اتجوزتها كان حصل فيك ايه كريم: عارف كنت ها اتسجن أم أمل: دا انت طيب، دا انت كان زمان في قبرك دلوقتي، احنا ما عندناش تفاهم في المواضيع دي كريم: ............ أمل: ايه رأيك يا ماما أم أمل: جدع يا بت ، عرفت اربي صحيح، مين يصدق ان الشقة دي تبقى بتاعتنا، وكمان ايه، صاحب الشقة يبقى بيبوس رجلين بنتي عشان نرضى بيه أمل: ايه ده يا ماما، إنت يا زفت، تعالي وطي بوس رجل ماما كريم (افتكرت العلقة اللي لسه واكلها) قمت وطيت في ساعتها وقعدت ابوس رجل حماتي قامت أم أمل شاطتني بعيد، بس كفاية أمل: كويس السرير ده مريح، انا هنام هنا، وانت من هنا ورايح هتنام على الارض تحت رجليا عشان لما أعوزك ألاقيك كريم: هوفيه ايه، حرام عليكي كده أمل: مش قلتلك انك ما بتجيش غير بالشبشب، اقفلي الباب ياماما عشان الصوت، وناوليني الحزام ده في ساعتها وطيت على رجليها وقعدت ابوسها بحرقة، شعور بالرعب جوايا من العقاب الجاي خلاني عمالي أبوس والحس كل حته في رجليها، لدرجة صوت البوسة ممكن يكون مسموع في العمارة كلها، لحست رجليها زي الكلب وقعدت اترجاها تسامحني...................
سؤال من طرف صقر الشرق منذ 1416 يوم عن الأحداث والأخبار
عدد الإجابات: 0 أجب على هذا السؤال
الصفحة الأولى | السابق |  التالي | الصفحة الأخيرةالإجابات 0 الى 0 (من مجموع 0 )
كافة الحقوق محفوظة قلوب دوت كوم ©

التعارف زواج تعارف صداقة و زواج قلوب صديق صديقة زوج زوجة تعارف موريتانيا تعارف المغرب تعارف الجزائر تعارف تونس تعارف ليبيا تعارف مصر تعارف السودان تعارف فلسطين تعارف لبنان تعارف سوريا تعارف العراق تعارف الأردن تعارف السعودية تعارف الكويت تعارف الامرات تعارف اليمن تعارف البحرين تعارف عمان تعارف قطر زواج ...